عربي وعالمي بعد أن قبلها الجمعة ويؤكد أنه لن يسلم السلطة إلى "الانقلابين"

صالح يعلن رفضه المبادرة الخليجية بالتنحي

 قال الرئيس اليمني علي عبدالله صالح إنه لن يتنحى عن السلطة الا من خلال تنظيم انتخابات عامة معتبرا الدعوة الى تنحيه انقلابا على الشرعية الدستورية.


وقال صالح في مقابلة خاصة مع مراسلة بي بي سي لينا سنجاب إن تنحيه عن السلطة يعني تسلم من سماهم الانقلابيين زمام الامور في البلاد.


وأضاف أن نقل السلطة يجب ان يتم عبر صناديق الاقتراع من خلال لجنة عليا للانتخابات والاستفتاء مؤكدا استعداده لقبول مراقبين دوليين.وقال صالح “نتمسك بالشرعية والدستور ولن نقبل بالفوضى الخلاقة”.


وأوضح أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يريدون منه تسليم السلطة، وأضاف متسائلا” أسلمها إلى من إلى انقلابيين؟”.


وأكد أيضا أن “تنظيم القاعدة يتحرك داخل معسكرات الجيش التي خرجت على الشرعية” وفي أماكن الاعتصامات.


واتهم صالح الغرب بالتغاضي عما وصفه بالأعمال التخريبية لتنظيم القاعدة في اليمن، محذرا من أن الغرب “سيدفع ثمن ذلك غاليا”.


جاء ذلك بعد يوم من إعلان حزب المؤتمر الشعبي الحاكم في اليمن قبوله خطة سياسية طرحها مجلس التعاون الخليجي لحل الازمة السياسية في البلاد.


وتنص الخطة على ان يتنحى الرئيس اليمني الذي واجه حكمه احتجاجات في الشوارع دخلت شهرها الثالث ويسلم السلطة لنائبه بعد شهر من التوقيع على اتفاق مع المعارضة.


وسوف يحصل علي عبد الله صالح بالمقابل على حصانة من الملاحقة القانونية.


 

Copy link