عربي وعالمي قصف مكتب القذافي بطرابلس وتوقف بث 3 محطات تلفزية ليبية حكومية لساعات

(تحديث1) هجمات صاروخية تخلف 30 قتيلا و60 مصابا في مصراتة

قال شاهد ليبي لقناة العربية التلفزيونية الفضائية ان هجمات صاروخية على مصراتة يوم الاثنين قتلت 30 شخصا على الاقل وأصابت 60 .


وتابع أحمد القاضي وهو مهندس يعمل في محطة صوت ليبيا الحرة وهي محطة اذاعية تابعة للمعارضة في مصراتة “قصف في الاحياء المدنية بشكل عشوائي وعنيف للغاية… الجثث تأتي الى المستشفى محروقة.”


وتابع “60 جريحا و30 شهيدا مع مطلع صباح هذا اليوم. هذه الحصيلة خلال الاثنتي عشرة ساعة الفائتة.


وقد دكت غارة لحلف شمال الأطلسي مبنى داخل مجمع باب العزيزية للزعيم الليبي معمر القذافي في ساعة مبكرة من صباح الاثنين  فيما وصفه مسؤولون من حكومة القذافي بأنها محاولة لقتل الزعيم الليبي.


وكان رجال الاطفاء لا يزالون يعملون لإخماد الحرائق المشتعلة في جزء من المبنى المدمر عندما نقل الصحفيون في رحلة نظمتها الحكومة إلى موقع الهجوم بعد بضع ساعات من هز ثلاثة انفجارات ضخمة وسط طرابلس.


وقالت مسؤولة صحفية إن القذافي كان يستخدم المبنى المدمر في الاجتماعات الوزارية واجتماعات أخرى، مضيفة أن 45 شخصا أصيبوا من بينهم 15 في حالة خطيرة وأن البعض مازال مفقودا بعد الهجوم.


وهزت انفجارات قوية فجر الاثنين العاصمة الليبية طرابلس في وقت كانت طائرات تحلق في أجواء المدينة.


وبحسب مراسلي”فرانس براس” فقد أدت هذه الانفجارات التي وصفت بالأقوى منذ بدء القصف على طرابلس إلى اهتزاز الفندق الذي ينزل فيه المراسلون الأجانب في طرابلس قرب وسط المدينة.


كما تسببت الانفجارات في توقف بث 3 محطات تلفزية ليبية حكومية لساعات لتستأنف بعدها بث برامجها.


وسمع دوي هذه الانفجارات الاثنين في أحياء عدة من العاصمة الليبية التي تشهد منذ الجمعة تكثيفا للغارات التي يشنها الحلف الأطلسي.


 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق