عربي وعالمي السعودية تدعو اليمنيين لتوقيع اتفاقية انتقال السلطة

الرياض ستضم فرقاء اليمن الاربعاء

قالت مصادر حكومية يمنية يوم الثلاثاء إن وفدين يمثلان الحكومة والمعارضة في اليمن سيتوجهان إلى الرياض يوم غد الأربعاء بهدف توقيع اتفاق حول تطبيق مبادرة دول مجلس التعاون الخليجي الرامية إلى حل الأزمة وانتقال السلطة في اليمن.
 
وقال الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم في اليمن سلطان البركاني إن حكومة صنعاء تلقت دعوة من المملكة العربية السعودية للتوقيع في الرياض على مبادرة مجلس التعاون الخليجي، مشيرا إلى أن سفراء الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي إضافة إلى ممثل الأمم المتحدة في الرياض سيحضرون مراسم التوقيع.

في نفس السياق أكد مسؤول في المعارضة اليمنية أن وفدا يمثل اللقاء المشترك، الذي يمثل تحالف المعارضة البرلمانية، سيتجه الأربعاء إلى الرياض لنفس الهدف.
 
يشار إلى أن المبادرة التي طرحتها دول مجلس التعاون الخليجي، وتضم كلا من السعودية والإمارات والكويت وقطر وسلطنة عمان والبحرين، تنص على تشكيل حكومة وحدة وطنية وتنحي الرئيس علي عبدالله صالح في غضون شهر، مع حصوله على ضمانات بعدم ملاحقته قضائيا.

وكان حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم قد أعلن منذ السبت موافقته على المبادرة الخليجية، فيما وافقت عليها المعارضة رسميا وبشكل نهائي يوم الاثنين بعد حصولها على تطمينات حول التحفظات التي أعربت عنها، لاسيما حول بند تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في ظل حكم صالح، فضلا عن إشارة ضمنية أخرى لوقف الاحتجاجات بعد توقيع الاتفاق.

ويرفض المحتجون الذين خرجوا إلى الشوارع منذ شهر يناير/كانون الثاني الماضي وقف احتجاجاتهم قبل رحيل صالح كما يطالبون بمحاكمته وأعوانه عن أي انتهاكات في سنوات حكمه التي امتدت لأكثر من 32 عاما.
 

Copy link