عربي وعالمي بعد مباحثات بين عمرو موسي وهوشيار زيباري

تأجيل القمة العربية ال23 ببغداد الى مارس 2012

أعلنت جامعة الدول العربية اليوم عن تأجيل انعقاد القمة العربية في دورتها ال23 ببغداد الى مارس 2012 وذلك بناء على طلب رسمي من العراق على أن يحتفظ العراق بحقه في استضافة القمة العربية في التاريخ المذكور، وجاء الاعلان في بيان صحافي عقب مباحثات أجراها الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى اليوم مع وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري بمقر الجامعة العربية.

وأوضح بيان الجامعة العربية ان التأجيل يأتي ايضا بعد سلسلة من المشاورات التي تمت بين العراق رئيس القمة العربية المقبلة والدول العربية والأمانة العامة التي أخذت في الاعتبار التطورات الجارية في عدد من الدول العربية.

واشار كذلك الى تأكيد الدول الأعضاء حرصها على توفير كافة مقومات النجاح لقمة بغداد من حيث الحضور المكثف والتمثيل على المستوى العالي واهمية القضايا التي ستطرح على جدول اعمال القمة للخروج بنتائج تكون بمستوى طموحات الشعوب العربية، واعتبر البيان ان طموحات الشعوب العربية تدفع بكل قوة نحو تسريع وتيرة عملية الاصلاح والتطوير للمجتمعات العربية.

وأكدت الجامعة العربية في هذا السياق “أهمية الالتزام الكامل بالانعقاد الدوري المنتظم للقمة العربية باعتبار ذلك احد الانجازات في مسيرة تطوير المنظومة العربية وفرصة للقاء الملوك والرؤساء والأمراء العرب لتدارس الوضع العربي والتباحث حول كل ما يخدم قضاياهم ويقوي مواقفهم”.

كما أكدت الجامعة في بيانها “ضرورة الالتزام بتنفيذ قرار قمة سرت 2010 بشأن استضافة العراق للقمة العربية في بغداد وقيادة دفة العمل العربي المشترك على مدى سنة كاملة”. 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق