عربي وعالمي هدد بقطع الأرجل والأيدي من خلاف ثم قطع الرؤوس

صالح لـ المعارضة: أيها الخارجون على القانون لا تقتلوا النفس المحرمة

في كلمة أمام جموع حاشدة في ميدان السبعين بالعاصمة اليمنية، الجمعة أكد الرئيس اليمني علي عبدالله صالح ، أن المشروع الذي تتبناه المعارضة اليمنية هو “مشروع الإرهاب”. وأشار إلى قيام بعض العناصر بقطع لسان شاعر وطالب بالتحقيق فيها، وقال “إنها البداية وسيليها قطع الأرجل والأيدي من خلاف ثم قطع الرؤوس”.


وأعلن صالح عن رفضه لأي مشروع سياسي يهدف إلى نشر الفوضى والتخريب، ووصف المعارضين بأنهم “نفر من الخارجين على القانون الذين يقتلون النفس المحرمة”.


وتشهد اليمن الجمعة تظاهرات مليونية للسلطة والمعارضة، والتي أطلق عليها النظام جمعة “الأمن والاستقرار” فيما سمّاها مناهضوه بجمعة “الشعب”.


من جانبها دعت أحزاب المعارضة المنضوية في تكتل اللقاء المشترك المواطنين اليمنيين الى المشاركة الفاعلة في تظاهرات جمعة الشعب لإظهار إرادة قوية في التمسك بالمطالب الأساسية للشباب والتي في مقدمتها رحيل الرئيس صالح.


الى ذلك أكدت مصادر مطلعة أن مجلس التعاون الخليجي طرح مقترحاً جديداً لتجاوز عقدة التوقيع الرئاسي التي حالت حتى الآن دون الوصول الى إنجاح المبادرة الخليجية بشأن نقل السلطة في اليمن، يتمثل في توقيع 15 ممثلاً عن المعارضة و15 عن الحزب الحاكم والحكومة بمن فيهم الرئيس صالح على المبادرة الخليجية.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق