محليات مؤكداً أن ديمومة الكويت تتطلب إعلاماً حراً

النصف: لانقبل الإساءة عن طريق التلفزيون

في ردٍ على ماحدث من غضبٍ نيابي بشأن مابثه تلفزيون الكويت الرسمي من إساءةٍ لنواب المعارضة، 

أكد وزير الاعلام ووزير المواصلات سامي النصف أنه لا يمكن القبول بالإساءة لأي طرف عن طريق التلفزيون الرسمي للدولة، وقال : “إن كنا نحترم الرأي و الرأي الأخر، إلا أن سياستنا تتمحور حول رفض الإساءة”.

وأضاف في تصريح إلى الصحافين “إننا سنكون داعمين للحريات المسؤولة التي لاتسيء للبلد، وإذا كانت الوحدة الوطنية ضربت بشدة في الآونة الأخيرة، إلا أن علينا التصدي لذلك، والعمل للحفاظ على وحدتنا الوطنية”.

وأوضح أن ديمومة الكويت تتطلب إعلاماً حراً، ولا يمكن اعتبار اعمال الشغب والخروج على القانون جزءًا من الحريات، كاشفاً عن أن الوزارة تدرس تصورات توازن بين الحريات التي تؤمن بها، وتلك التي تحفظ استقرار البلد.

من جانب آخر أكد النصف ان وزارة المواصلات ماضية في إجراءات خصخصة الكويتية طبقا للقانون الصادر من مجلس الأمة، مشيراً إلى أنه سيلتقي الهيئة العامة للاستثمار والمستشارين المعنين بمتابعة تنفيذ هذا القانون الاثنين المقبل لبحث كل العوائق التي تعترض التنفيذ السريع لهذا القانون.

وبين أن تقييم المؤسسة قبل تخصيصها أمر في غاية الأهمية ، لأنها أموال عامة، وقال: “إذا كان التقيم عادلاً سنأخذ به وإلا فإننا سنذهب إلى إجراء تقيم أخر”، متوقعاً أن تبادر الحكومة في المستقبل إلى تحديث أساطيلها وتطوير أدائها وتدشين خطوط جديدة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق