عربي وعالمي لم تعترف به رسميا

واشنطن: المجلس الانتقالي الليبي محاور شرعي موثوق به

قالت الولايات المتحدة ان المجلس الانتقالي الوطني الليبي محاور شرعي وموثوق به لكنها لم تعترف به كحكومة شرعية لعموم الليبيين.


وترافق هذا الوصف مع أول زيارة إلى الولايات المتحدة يقوم بها  محمد جبريل نائب رئيس المجلس الوطني الليبي الذي يسعى إلى الحصول على دعم دولي والتقى بمسؤولين امريكيين في البيت الأبيض بينهم مستشار الأمن القومي الأمريكي توم دونيلون.


وقال البيت الأبيض في بيان إن دونيلون اكد  لجبريل بأن الولايات المتحدة تنظر إلى المجلس بوصفه “محاور شرعي وموثوق به للشعب الليبي”. الأمر الذي فسره البعض بأنه تعبير دبلوماسي لم يصل إلى درجة الاعتراف بالمجلس كحكومة ليبية.


وكانت فرنسا وإيطاليا وقطر اعترفت بالمجلس الوطني الانتقالي بوصفه الحكومة الشرعية في ليبيا، على عكس بريطانيا والولايات المتحدة.


من جهته قال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض إن مثل هذه الخطوة ستكون سابقة لأوانها.


وعلى الرغم من عدم اعتراف الولايات المتحدة بالمجلس الانتقالي، إلا أن واشنطن بدأت في اتخاذ بعض الاجراءات التي من شأنها تمكين المعارضة الليبية من الاستفادة من الأموال الليبية المجمدة في الخارج.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق