عربي وعالمي مجلس الأمن يتجه الى إدانة القمع

واشنطن والاتحاد الأوربي يهددان سوريا بعقوبات جديدة

هددت الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي باتخاذ إجراءات عقابية جديدة ضد النظام السوري خلال الأيام القليلة القادمة إذا لم تغير دمشق مسلكها إزاء المتظاهرين وقد أعلنت فرنسا أن أغلبية مجلس الأمن بصدد إدانة سوريا. 


وقالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون عقب لقائها مع مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون إن هذه الإجراءات ستعلن خلال أيام وأضافت كلينتون أن الرئيس السوري بشار الأسد يتحدث عن الإصلاح, لكن الإجراءات التي يتخذها تظهر نواياه. 


 وترى آشتون أن وقت التغيير في سوريا قد حان وهذا أمر ملح للغاية ومن الضروري النظر في جميع الخيارات.


وفي السياق ذاته حذر المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني من أن النافذة تضيق بالنسبة لدمشق لتتجنب مزيد من العقوبات، وقال إن واشنطن تدين بقوة ما وصفه بالتصرّف غير المقبول للحكومة السورية، وأضاف أن الأحداث الأخيرة تثبت أنه لا يمكن العودة إلى حالة المراوحة وأن مستقبل سوريا لا يمكن أن تضمنه إلا حكومة تعكس إرادة شعبها.  



أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق