عربي وعالمي قالت إن المعارضين صنعوا قنابل باستخدام مسامير ومواد كيماوية

سوريا.. لبنان تمد المعارضين بالأسلحة

التلفزيون السوري عرض اليوم لقطات مصورة لأسلحة وذخيرة وأموال قال إنها تمت مصادرتها من جماعات معارضة، وعرض التلفزيون اعترافات أعضاء في الجماعات التي وصفها بأنها ارهابية والتي تلقي السلطات اللوم عليها في أعمال العنف.


وأثناء العرض التلفزيوني ذكر أعضاء الجماعات رواياتهم عن كيف انضموا للجماعة ومن أين حصلوا على المال والسلاح لقتال السلطات السورية.


من هؤلاء علي زيدان الناصر الذي عرفه التلفزيون بأنه زعيم جماعة إرهابية تعمل بدرعا حيث قال ان الجماعة صنعت قنابل باستخدام مسامير ومواد كيماوية.


وعقبه قال معتقل آخر انهم حصلوا على السلاح عن طريق لبنان. ووصف عبد القادر الزير عملية توزيع السلاح على من قال انهم يتولون حماية المنطقة وأضاف إن السلاح كان يأتي من لبنان ويخزن في مسجد.


جدير بالذكر أن هذه لم تكن المرة الأولى التي توجه فيها سوريا أصابع الاتهام إلى جارتها لبنان في دعم المعارضين للنظام السوري فمنذ الأيام الاولى لهذه الاحداث، وجهت وسائل إعلام سورية واخرى تابعة لحلفاء سوريا في لبنان وابرزهم حزب الله، اصابع الاتهام الى خصوم دمشق في لبنان وعلى راسهم تيار المستقبل بزعامة سعد الحريري، بدعم المعارضين، والتورط في تمويل الاحتجاجات وتأجيجها في سوريا، في حملة يرى البعض انها مقدمة لتصدير التوتر من سوريا الى البلد المجاور ذي التركيبة السياسية الهشة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق