عربي وعالمي بعد أن ادعى امتلاكه وثائق تثبت أن ثروة مبارك 11 مليار دولار

هيكل يتنصل من ادعاءاته

بعد أن أدلى الكاتب محمد حسنين هيكل في لقاء صحفي بمعلومات تناقلتها وسائل الإعلام تفيد بوجود معلومات وأدلة لديه  تثبت أن الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك لديه ثروة تتراوح بين 9 إلى 11 مليار دولار، وهو الأمر الذي استندت إليه كثير من التهم الموجهة ضد مبارك، قام جهاز الكسب غير المشروع في مصر باستدعائه لتقديم الأدلة، وعندما واجه هيكل رئيس هيئة الفحص والتحقيق في الجهاز نفى هيكل ماكان قد ذكره من وجود أدلة لديه.

وكان هيكل قد أدلى بتصريحات لصحف عالمية نقلت جريدة الأهرام المصرية منها مايتعلق بوجود معلومات لدى هيكل، وعندما واجه هيكل التحقيق قال إنه غير مسؤول عن التصريحات التي نشرتها وسائل الإعلام.

وقال إن مصادره التي ارتكز إليها هي تقارير ودوريات دولية منشورة عن وكالات عالمية، مضيفا أن الوصول للحقيقة هي مهمة جهاز التحقيق.

من جانبه، قال المستشار عاصم الجوهري في تصريحات صحفية إنه قرر استدعاء الكاتب محمد حسنين هيكل حيث إن تحقيقات الجهاز لم تتضمن تصريحاته الموجودة بالأهرام فطلبناه كشاهد ليكشف عن من أين جاء بهذا التقدير ومما استقاه وما إذا كانت لديه مستندات بشأن ثروة الرئيس السابق.

وأضاف الجوهري إنه يريد أن يوضح للرأي العام عددا من الحقائق، أولها أن الوصول بالتحقيقات لغايتها المنشودة سبيل الدليل الجازم المبني على وثيقة أو وسيلة قانونية قاطعة.

وأكد الجوهري أن إطلاق أرقام الثروات جزافا في الصحافة يشيع في أوساط الرأي العام أشياء تؤخذ على إنها حقائق حال إنها أوهام ويقع المجتمع في الشك وينتابه الفوضى.

في الصورة هيكل خارجاً من جهاز الكسب غير المشروع بعد الاستماع إلى أقراله

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق