منوعات

اختراق موقع تلفزيون أمريكي احتجاجا على نشر فيلم عن ويكيليكس

قام متسللون غاضبون من بث فيلم وثائقي عن موقع ويكيليكس بنشر قصة إخبارية وهمية على موقع خدمة البث التلفزيوني العامة في الولايات المتحدة تقول إن مغني الراب توباك شاكور على قيد الحياة وبصحة جيدة.


وهاجمت مجموعة لولز بوت خوادم شبكة خدمة البث العامة (بي.بي.اس) يوم الاحد ونشرت كلمات سر مسروقة ومعلومات أخرى حساسة وقصة بعنوان “توباك على قيد الحياة في نيوزيلندا.” وقتل شاكور في عام 1996.


وحذفت (بي.بي.اس) القصة ولكن صفحة لولز بوت على موقع التواصل الاجتماعي تويتر نشرت نسخة مخبأة.


وقالت لولز بوت “شاهدنا لتونا فيلم أسرار ويكيليكس” في إشارة إلى فيلم وثائقي مدته ساعة بثه برنامج “خط المواجهة” على شبكة (بي.بي.اس) يوم الثلاثاء.


وتتناول أحداث الفيلم الوثائقي الجندي الأمريكي المحتجز برادلي ماننج الذي يشتبه في تسريبه لمعلومات عسكرية ودبلوماسية حساسة لموقع ويكيليكس. واثارت الوثائق واغضبت مستخدمي الانترنت في جميع أنحاء العالم في الاشهر القليلة الماضية.


واستنكر مؤسس ويكيليكس جوليان اسانج الذي تحاكمه الولايات المتحدة بتهمة تسريب الوثائق البرنامج وقال انه “عدائي” قبل بثه. واطلق سراح خبير الكمبيوتر الاسترالي بكفالة في بريطانيا ويقاوم تسليمه الى السويد في جرائم جنسية مزعومة.


وقالت شبكة (بي.بي.اس) في بيان إن المتسللين نشروا أيضا معلومات دخول موقعين داخليين يستخدم الصحفيون احدهما للوصول الى المعلومات وموقع على شبكة الاتصالات الداخلية لمحطات التلفزيون العامة. واضافت “نحن نخطر المحطات والاطراف المتضررة لتقديم المشورة لهم بشأن الوضع.”


ولم يتم التعرف على هوية الأشخاص الذين يقفون وراء لولز بوت.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق