برلمان فيما قالوا إنه حرصا منهم على الوحدة الوطنية

تحديث 1 .. هايف والطبطبائي والوعلان يطلبون شطب فقرة الوفد الطبي من استجوابهم

(تحديث3)..أكد النائب جاسم الخرافي أنه أبلغ رئيس الوزراء ناصر المحمد بطلب النواب مقدمي الاستجواب بإلغاء فقرة مشاركة وفد طبي كويتي رسمس للبحرين وهذا يعني إلغاء هذا البند من الاستجواب. 

(تحديث2)..قال النائب مبارك الوعلان أنه قرر مع زملائه سحب محور الوفد الطبي من صحيفة الاستجواب الموجهة لرئيس الوزراء لتفويت الفرصة على من يريد الصاق تهم الطائفية ، وحماية للوحدة الوطنية وعبر عن أمله أن يكون هذا القرارمحل تقدير من البعض لأن هدفه إظهار الحقائق ليس إلا.

(تحديث 1) صرح النائب وليد الطبطبائي بعد طلبه وزملائه محمد هايف ومبارك الوعلان سحب فقرة من الاستجواب المقدم لرئيس الوزراء بأنه قام مع زملائه بإلغاء الفقرة الخاصة بالوفد الطبي الكويتي الذي توجه إلى البحرين ورفضت البحرين استقباله.

وقال الطبطبائي: ” ذلك حرصاً منا على اللحمة الوطنية وجمع الكلمة لتوحيد الجهود لمواجهة الخطر الإيرانية والتهديدات المتكررة على دولة الكويت والخليج العربي خاصةً وأننا نعلم بأن أكبر خطر يهدد أي بلد هو تفكك الجبهة الداخلية ولعلمنا أيضاً بأن الوفد الطبي المذكور يضم أفرادا وطنيين لا يمكن التشكيك في وطنيتهم أو بولائهم للكويت ولذلك حرصاً منا على عدم التعميم وأخذ البريء بجريرة المسيء قمنا بحذف هذه الفقرة وطي صفحة الوفد الطبي الكويتي للبحرين على أن يعود الكويتيون صفاً واحداً في مواجهة أي تهديد خارجي من هنا أو هناك”.

وفيمايلي نص الطلب:

الأربعاء : 29 جمادي الآخرة 1432 هـ

الموافق  : 1 يــــــــــــــونيــــو 2011 م  

السيد / رئيس مجلس الأمة                                المحترم ،،

تحيـــه طيبــــه … وبعـــــد ،،،

بالإشارة إلى الاستجواب المقدم من قبلنا بتاريخ 22/5/2011 للسيد / رئيس مجلس الوزراء بصفته بشأن الإضرار بالأمن الوطني الكويتي وبعلاقات الكويت مع دول مجلس التعاون الخليجي من خلال انحياز السياسة الخارجية لحكومته نحو النظام الإيراني

نتقدم بطلب حذف الفقرة الثالثة من الصفحة (18) من صحيفة الاستجواب والتي تنص على:

(من ذلك ملابسات مشاركة وفد طبي كويتي رسمي إلى البحرين مما أدى خروق للأمن البحريني وتورط مشاركين في الوفد في الاتصال بعناصر الفتنة  في البحرين وغلبة تيار فكري محدد على الأفراد المشاركين في الوفد، وهو التيار المعادي للشرعية السياسية في البحرين والداعم للفتنة فيها)

 

وتفضلوا بقبول فائق التقدير والاحترام ،،،

 

د. وليد مساعد الطبطبائي                          محمد هايف المطيري

مبارك محمد الوعلان

تقدم النواب محمد هايف ووليد الطبطبائي ومبارك الوعلان بطلب لمجلس الأمة قبل قليل يتضمن سحب فقرةٍ وردت في استجوابهم المقدم لرئيس الوزراء تتعلق بالوفد الطبي الذي أرسلته وزارة الصحة إلى البحرين، وتضمنت الفقرة اتهاما للوفد الطبي بأنه يمثل دعماً لجانب المتظاهرين في البحرين وأنه أدى إلى الإخلال بأمن البحرين.

تأتي هذه الخطوة بعد اتهامات للاستجواب بأنه يكرس الطرح الطائفي لتطالب بسحب الفقرة الثالثة في الصفحة الثامنة عشرة من صحيفة الاستجواب، وهي الفقرة التي تنص على: “من ذلك ملابسات مشاركة وفد طبي كويتي رسمي إلى البحرين في إحداث خرق للأمن البحريني وتورط مشاركين فيه بالاتصال بعناصر  الفتنة في البحرين، وغلبة تيار فكري محدد على الأفراد المشاركين في الوفد وهو التيار المعادي للشرعية السياسية في البحرين، ودعم الفتنة في البحرين”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق