أقلامهم

مشاري العدواني مخاطبا العود: يا تاج الرؤوس… اعقلها وتوكل فالكل منتظر القرار والكل يتطلع لحسم الأمور

تاج الرؤوس 
 
كتب مشاري العدواني
 
قرت عيونكم يا أهل الكويت بعودة تاج الرؤوس سالما معافى إلى ارض الوطن ونسأل الله أن يطيل عمره بعمر النبي شعيب وان يحفظه ويسدد خطاه لما فيه صالح البلاد والعباد وفي غمرة فرحتنا وسعادتنا بوصوله وفي عز بهجتنا لثوب العافية الذي انزله الله عليه فإننا نؤكد ونجدد بأننا جميعا لا نقبل أن يفكر ولو مجرد تفكير كائن من كان بتأخير مصلحة الكويت على أي مصلحة أخرى ولا نقبل بأن يفكر احدهم بالإضرار بمنظومة اسرة الخير آل الصباح الكرام فانتم عزوتنا ونحن عزوتكم ولا نجد أي سياسي ولا أي تيار ولا أي كتلة بالكويت تصل لمرتبة المقارنة بكم كأسرة حاكمة احتضنها الشعب قبل أن تحتضنه وترعى مصالحه وفي هذا المقام فحديثي لكم حديث الابن المحب والمخلص لكم وللنظام حديث لا يتأجل للغد أو اليوم الذي يليه فنحن في عصر السرعة ونحتاج كل دقيقة فيها للحاق بالركب الإقليمي والعالمي
يا تاج الرؤوس…لقد وصلت الأمور إلى خواتيمها وطفحت على السطح أسرار الأعماق وشاهدها الشعب نافقة على شواطئ الوطن!
يا تاج الرؤوس… طول عمرها الكويت كبيرة وطول عمرها الكويت لا تقف عند اسم أو أسماء وكما قال أمير القلوب الكويت هي الوجود الثابت ونحن الوجود العابر!
يا تاج الرؤوس… من يريد أن يصل للقب عن طريق حسابات الربح والخسارة والتجارة والتحالف مع بعض التجار لن تكون الكويت هي الرقم الصعب عنده بل ستكون أرقامه أرقام ربح وخاسرة ومصالح هؤلاء التجار!
يا تاج الرؤوس… لا يوجد أي مواطن لا يريد أن يعدد انجازات وطنه ويسابق الدنيا بالتباهي بمنشآته و شوارعه وبنائه وتعليمه ومستشفياته وأمنه وأمانه ولكن تركنا تعديد الانجازات وبدأنا نعدد الصراعات والمعارك التي تحاك من قبل أبناء العمومة ضد بعضهم البعض ويستعمل من خلالها نواب وكتاب وصحف وقنوات وتجار في الآونة الأخيرة أكثر من أي وقت مضى بسبب ظروف الأزمة المالية وحاجتهم للأموال العامة!
يا تاج الرؤوس… اعقلها وتوكل فالكل منتظر القرار والكل يتطلع لحسم الأمور والكل يرى في قدومكم بلسما شافيا لجراح الوطن.
 


 

Copy link