عربي وعالمي
اجتماع حول ليبيا في ابوظبي

العرب والغرب يتجهون الى إنهاء لعبة القذافي

تجتمع دول عربية وغربية في أبوظبي اليوم للتركيز على ما وصفه مسؤول أمريكي بنهاية اللعبة بالنسبة للزعيم الليبي معمر القذافي في الوقت الذي زاد فيه حلف شمال الأطلسي مرة أخرى من كثافة غاراته الجوية على العاصمة طرابلس.

واقترحت مجموعة من الحزبين الجمهوري والديمقراطي بالكونجرس الأمريكي أن يجمد الرئيس باراك أوباما أصول الحكومة الليبية لتوفير مساعدات انسانية للشعب الليبي المحاصر في الحرب الأهلية.

وكان وزراء من مجموعة اتصال خاصة بليبيا تضم الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا فضلا عن قطر والكويت والأردن قد اتفقوا في مايو على إنشاء صندوق لمساعدة المعارضة المسلحة.

ومن المنتظر أن يؤكدوا التزامهم في العاصمة الإماراتية وأن يضغطوا على المعارضة الليبية المسلحة لتطرح خطة مفصلة بشأن كيفية إدارتها للبلاد اذا تنحى القذافي.

واستأنف حلف شمال الأطلسي غاراته على طرابلس الليلة الماضية بعد الهدوء الذي أعقب أعنف يوم قصف منذ مارس. 

وتقدم آلاف من جنود القذافي نحو مصراتة امس وقصفوها من ثلاثة جوانب وقتلوا 12 من أعضاء المعارضة المسلحة على الأقل.

Copy link