عربي وعالمي
تزامنا مع وصول أكثرمن 8 آلاف لاجىء لتركيا

مندوب سوريا في الجامعة العربية ينتقد موسى

أعرب السفير يوسف أحمد مندوب سورية الدائم لدى الجامعة العربية عن قلقه واستغرابه الشديدين من التصريح الذي صدر أمس عن السيد عمرو موسى الأمين العام للجامعة والذي شارفت ولايته على الانتهاء وذلك بخصوص الوضع في سوريا، وأكد على أن هذه التصريحات غير المتوازنة لا تعدو كونها تجاهلا فاضحا لحقيقة ما تتعرض له سوريا من استهداف خارجي.

وأضاف أحمد أن الطموحات والأجندات الانتخابية للسيد موسى جعلته يختار توقيتا مريبا يخدم هذه الطموحات ويجعله يغمض العين عن حقيقة ما تتعرض له سوريا التي يدركها جيدا ويستجيب أيضا لضغوط القوى الدولية التي حركته من قبل في الملف الليبي ليسعى بشكل واضح الآن كأمين عام للجامعة العربية وقبل أيام من مغادرته المنصب إلى استدعاء نوع من التدخل الأجنبي في الشأن السوري في الوقت الذي لم يجف فيه إلى الآن الدم الليبي.

الى ذلك بلغ عدد السوريين الذين لجأوا الى تركيا هربا من القمع في بلادهم 8538 شخصا الثلاثاء مع وصول قرابة ألفي لاجىء جديد، بحسب مصدر رسمي تركي، وصرح مصدر تركي أن “عدد السوريين في تركيا بلغ الثلاثاء 8538″ شخصا، وأن قرابة ألفي لاجىء عبروا الحدود خلال الليل”.

ويأتي معظم اللاجئين من بلدة جسر الشغور التي تبعد 40 كلم تقريبا عن تركيا والتي تشن فيها القوات السورية عملية واسعة “لملاحقة العناصر المسلحة” علىحد قول السلطات.

Copy link