عربي وعالمي

طالباً من أسبانيا عدم تسليمه للقاهرة
حسين سالم يصاب بحالة من الانهيار بعد القبض عليه

أصابت رجل الأعمال المصري حسين سالم حالة من الانهيار، عقب القبض عليه فجر أول أمس بالعاصمة الأسبانية مدريد، وطلب سالم من السلطات الأسبانية التدخل، وعدم تسليمه لمصر، وأنه فى حالة تسليمه للقاهرة، سيتعرض لكل أنواع الاضطهاد والتنكيل، راجيا أن تتم محاكمته أمام القضاء الأسبانى، خشية على حياته.

وقال البروفيسور خيات باتمبن، دبلوماسى بوزارة الخارجية الأسبانية إن سالم يحمل الجنسية الأسبانية منذ عام 2005، ولديه الكثير من الأعمال والمشروعات الاقتصادية داخل أسبانيا، مشيراً إلى أنه عقب إلقاء القبض على سالم، حضر إليه مجموعة من المحامين الأسبان المشاهير، وطلبوا من السلطات الأسبانية التعامل مع سالم على أنه مواطن أسبانى، لا يجب تسليمه لأى دولة أجنبية، وتوفير الحماية اللازمة له، طبقا للقانون الأسبانى.

وأوضح “باتمبن” أن الإنتربول الأسبانى طلب من القاهرة إعداد ملف استرداده مدعوما بمستندات تورطه، حتى يتم البت فى أمر تسليمه من عدمه خلال الأيام المقبلة، مشيراً إلى أنه صدر قرار بتجميد أمواله بأسبانيا، مضيفا أن الحالة الصحية لسالم ربما تؤجل عودته لمصر، لكن الأمر متروك لقرار الإنتربول.

 

 

الوسوم
Copy link