عربي وعالمي
يتهمونها بدعم الإرهاب في العراق

برلمانيون عراقيون يخططون لمقاضاة السعودية

ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن نواباً عراقيون يعتزمون رفع دعاوي تعويض ضد مواطنين سعوديين ثبت ضلوعهم في عمليات إرهابية في العراق، ردا علي ما وصفته بترويج الرياض لمزاعم عن دعم العراق لجماعات سعودية مسلحة تنشط داخل السعودية وأنهاـ أي السعودية – سترفع دعاوي تعويض ضد أي عملية إرهابية يثبت تورط عراقيين فيها. 

وكانت صحيفة المستقبل العراقية قد ذكرت في عددها الصادر في بغداد الأربعاء 22 يونيو، انه تواترت مزاعم عن دعم العراق لجماعات سعودية مسلحة تنشط داخل الأراضي السعودية، الرياض التي روجت لهذه المزاعم من دون أن تقدم دليلا يثبت صحتها، بينت أنها سترفع دعاوي تعويض ضد أية عملية إرهابية تحصل في السعودية ويثبت تورط العراقيين فيها.

 وقالت الصحيفة نقلا عن نائب عراقي طلب عدم الكشف عن اسمه “أن في السجون العراقية أكثر من ثلاثة آلاف مدان سعودي بقضايا الإرهاب، وان دعاوي التعويض التي يتم الإعداد لها قد تفوق أحكام التعويض فيها عشرات المليارات من الدولارات”.

وأكد النائب نفسه بان “للدول حق المطالبة بتعويضات مالية من الدول التي يقوم مواطنوها بعمليات إرهابية في أراضي الدول المستهدفة بالإرهاب، وبين أن لجنة من عدد من أعضاء البرلمان ستباشر برفع الدعاوي القضائية للمطالبة بالتعويضات من السعودية”.

 وقال: أن “ما ستقوم به اللجنة البرلمانية ليس سابقة في القضاء، إذ سبق ان حصل مثل هذا الأمر في قضية لوكربي ، التي دفع النظام الليبي مليارات الدولارات لعوائل ضحايا الطائرة الأميركية التي سقطت في ضواحي مدينة لوكربي الاسكتلندية، بعد أن أثبتت التحقيقات ضلوع المخابرات الليبية بإسقاطها”.

 وبالرغم من أن النائب العراقي لم يفصح عن ماهية اللجنة وأعضائها، إلا انه أكد عزمها رفع دعاوي تطال الدول التي تورط مواطنوها بأعمال إرهابية في العراق .

Copy link