عربي وعالمي
تخللتها إشادات بأعضاء مجلس الأمة الكويتي

مظاهرات في ميونيخ تأييدا للتغيير في سوريا

تأييدا للثورة السورية من أجل التغيير والديمقراطية و تضامنا مع المطالب المشروعة للشعب السوري في الحرية والديمقراطية والعدالة وما يتعرض له اليوم من مذابح جماعية من قبل الأجهزة القمعية للنظام الحاكم, ما يشكل تعديا صريحا على جميع القوانين والقيم الدولية والوطنية لأكثر من أربعين عاما, وتنديدا بالجريمة التي اقدم عليها النظام في حق الشعب السوري خرجت مظاهرات للجالية السورية بكل أطيافها للمشاركة في هذه المظاهرة في مدينة ميونيخ الألمانية.


 وقد تخللت المظاهرات إشادة بمجلس الأمة الكويتي برفع شعارات تحمل اشادة بالموقف الكويتي اتجاه سوريا الذين دافعوا على الشعب السوري وطالبوا بمقاطعة النظام السوري.


وقد رفع المتظاهرون لافتات “أشبال الحرية بين فكي أسد”، “لدعم توصيات مؤشر التغيير”، وأخرى لدعم الشعب الليبي الشقيق الذي مازال يبحث عن نفق للحرية من غطرسة العقيد معمر القذافي. 


 وقد حصلت على صور حصرية:







Copy link