عربي وعالمي دعا صالحي إلى لاهتمام بمطالب شعبه بالحرية والكرامة

الزياني: تدخلات إيران في البحرين.. تصرف سافر

وصف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني تصريحاتِ وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي بأنها تدخل سافر في شؤون البحرين، وتجاوز للتقاليد والأعرافِ الدبلوماسية ومقتضياتِ حسن الجوار، وقال الزياتي: “إن تصريحات وزير الخارجية الإيراني وغيره من المسؤولين الإيرانيين تعبر عن استمرار النهج الإيراني في نشر الادعاءات ومواصلة الاستفزازات المتكررة التي لا تخدم قيام علاقات طبيعية بين البلدين”.


وأكد الزياني أن على المسؤولين الايرانيين الالتفات إلى حقوق الشعب الايراني ومطالباته المتكررة بالحرية والكرامة، والكف عن الدور التحريضي الذي تقوم به أجهزة الإعلام الايرانية والإعلام الموالي لها من محاولات لزرع الفرقة والفتنة الطائفية.


وأشار الزياني على أن حقوق شعب مملكة البحرين من مسؤولية قيادته التي سعت بكل ثقة وتصميم على تعزيز الأمن والاستقرار والسلم الأهلي في المملكة، بمبادرات شجاعة أبرزها بدء حوار للتوافق الوطني، وتشكيل لجنة محايدة ومستقلة لتقصي الحقائق من أجل تعزيز الوحدة الوطنية والدفع بمسيرة الإصلاح والتقدم في مملكة البحرين.


وكان صالحي قد قال في تصريح للتلفزيون الإيراني: “إننا ندعم مطالب الشعب البحريني مثلما دعمنا انتفاضة الشعب المصري والتونسي واليمني، وقد أجرينا اتصالات مع الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي والصليب الأحمر ومفوضية حقوق الإنسان بهذا الشأن”.



Copy link