عربي وعالمي طالبوا بالحفاظ على أهداف الثورة.. وبعضهم رفع أعلام السعودية

آلاف المصريين يتوافدون إلى ميدان التحرير في “جمعة لم الشمل”

غص ميدان التحرير وسط القاهرة بالآلاف الذين توافدوا إليه للمشاركة في ما أسموه “جمعة لم الشمل” مطالبين بوحدة الصف حفاظاً على أهداف الثورة التي أطاحت بنظام الرئيس حسني مبارك.
ومثل المشاركون في “جمعة لم الشمل” مختلف الأطياف والتيارات السياسة ومنهم الأخوان والسلف الذين لوحظ أن بعضهم كان يرفع أعلام المملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى مشاركة أفراد الشعب غير المنتمين لأي تيارات سياسية.
واتفق عدد من ممثلي التيارات السياسية المدنية والدينية على التخلي عن الشعارات الخلافية بهذه الجمعة بغية استعادة التوافق الوطني وإحياء أهداف الثورة.
ودعت التيارات الإسلامية إلى المشاركة بالمظاهرة كما دعت إليها حركة شباب 6 أبريل، وشدّدت الحركة على ضرورة الارتقاء فوق أي اختلافات أيديولوجية مؤكدة أن الثورة تمر بمرحلة تاريخية هي أحوج ما تكون فيها إلى الوحدة ولمّ الشمل خاصة مع استقبال شهر رمضان المبارك.
ويدعو المشاركون في جمعة الوحدة لتحقيق جميع مطالب الثورة، وفى مقدمتها التغيير والحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية وغيرها من الأهداف التي تجمع عليها ملايين المصريين باختلاف فئاتهم وائتلافاتهم وأحزابهم وحركاتهم السياسية.
وشهد الميدان نصب أكثر من عشر منصات فى أرجائه. بينما كثفت اللجان الشعبية من وجودها الأمني على مداخل ومخارج الميدان، في ظل غياب تام لقوات الشرطة أو الجيش عن تأمين الميدان.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق