عربي وعالمي توقعات بمجاعة كاملة في أقل من شهرين

الصومال.. الحملات الإنسانية تتسارع مع حملات تلقيح للأطفال

تتواصل الحملات الإنسانية لمساعدة الصومال حيث أرسلت اليوم الوكالات الإنسانية الدولية طائرة جديدة حملت عشرة أطنان من المواد الغذائية إلى العاصمة مقديشو.

وقال ديفيد أور الناطق باسم البرنامج في مقديشو أن “طائرة وصلت اليوم وهي السادسة منذ بدء الجسر الجوي الأربعاء الذي سيتواصل، وبذلك يرتفع الى ثمانين طنا مجمل المواد الغذائية المكملة المرسلة الى مقديشو للأطفال الذين يعانون من نقص في التغذية”.

إلى ذلك أطلقت منظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسيف حملة تلقيح واسعة ضد الشلل والحصبة في دباب، أكبر مخيم للاجئين في العالم ويضم في ظروف صعبة للغاية 380 ألف لاجئ صومالي في شرق كينيا، ففرق اليونيسيف تتنقل من خيمة الى أخرى للتأكد من تلقيح الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر وخمس سنوات.

ويهدد الجفاف في شرق أفريقيا نحو 12 مليون نسمة، ويعتبر الوضع خطيرا بشكل خاص في الصومال حيث أعلنت المنظمة رسميا في حالة مجاعة منطقتين في جنوب البلاد نسيطر عليهما حركة شباب المجاهدين الاسلامية المتطرفة.

وتخشى الأمم المتحدة من أن تتفشى المجاعة في غضون شهر أو شهرين الى كافة جنوب الصومال، وتفاقم الوضع في الصومال بسبب حركة التمرد الموالية لتنظيم القاعدة والتي تعقد إرسال المساعدات الإنسانية ما أدى الى فرار عشرات آلاف اللاجئين الى مخيمات مكتظة في أثيوبيا وكينيا.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق