عربي وعالمي

الأمم المتحدة تحذر من اتساع رقعة المجاعة في الصومال

رغم الجهود المتواصلة التي تبذلها منظمات الإغاثة لتدارك الوضع المزري الذي يعيشه الصوماليون بسبب موجة الجفاف والمجاعة الناجمة عنه إلا أن هذه المجاعة قد تتسع مساحتها، وهو ما حذرت منه  الأمم المتحدة التي قالت إنها قد تمتد إلى ست مناطق أخرى بسبب نقص الغذاء والدواء نتيجةً للجفاف والحروب الأهلية التي تعم البلد الأفريقي المنكوب.


وكشفت فاليري موس منسقة شؤون الإغاثة الأممية الطارئة أن: “عشرات الآلاف قضوا فعلا بسبب الجوع الذي يواجهه مئات الآلاف أيضا في جنوب الصومال حيث تتحدث الأمم المتحدة عن 3.7 ملايين شخص في حاجة ماسة إلى الغذاء، هم جزء من 12.4 مليون شخص يواجه الجوع في القرن الأفريقي، أما فيما يتعلق بإريتريا فيبقى الوضع غامضا، وتبقى المعلومات شحيحة.


وحثت آموس الاتحاد الأفريقي على تنظيم مؤتمر مانحين بدعم أممي، في وقت يبحث فيه البنك الإسلامي للتنمية اعتماد مبلغ إضافي لإغاثة المتضررين في الصومال علاوة على مليون دولار اعتمدها سابقا.





أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق