عربي وعالمي له الفضل في حفظ السلام في االشرق الأوسط لكن الشعب أدار له ظهره

بن أليعازر”حزين” لمحاكمة مبارك: كان مخلصا لعملية السلام مع إسرائيل

أبدى وزير الدفاع الإسرائيلي السابق بنيامين بن أليعازر حزنه الشديد على الوضع الذي يعيشه الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك والمتمثل بمحاكمته بتهم قتل المتظاهرين والفساد المالي مؤكدا إن مبارك أحب الشعب المصري وأخلص له كثيراً ولكن الشعب أدار له ظهره.


وقال بن أليعازر إن حسني مبارك لايستحق هذه النهاية فقد بذل أعوام طويلة من حياته في خدمة وطنه وكان مخلصا شديد الإخلاص لعملية السلام مع إسرائيل،مضيفاً:” إنه يوم حزين بالنسبة لي، لأن حسني مبارك كان قبل عدة أشهر زعيماً للعالم العربي، والحق يقال إن لهذا الشخص فضلا على المحافظة على الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط على مدى ثلاثين عاماً وقام بجهود واضحة ومتميزة في عملية السلام مع إسرائيل ومع الفلسطينيين كما قام بمحاولات لاتحصى لجسر الهوة بين إسرائيل وبين العالم العربي”.


ومضي وزير الدفاع الإسرائيلي إلى القول “إن حسني مبارك كان وطنياً حقيقياً، فقد حارب ستين عاماً من حياته ويجب ألا ننسى أنه كان قائداً لسلاح الطيران في حرب الغفران، وبعدها كان لمدة ثلاثين عاماً حاكماً لمصر، وفي هذه اللحظة فإن الشعب المصري الذي أحبه مبارك وأخلص له أدار له ظهره”.


 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق