عربي وعالمي وصفت التقارير الدولية "بالمسّيسة وغير الصحيحة"

حركة الشباب المجاهدين: لا توجد مجاعة في الصومال!

سخرت حركة الشباب المجاهدين الصومالية من التقارير التي تتحدث عن وجود مجاعة في الصومال أدت إلى وفاة 29 ألف طفل خلال الأشهر الثلاثة السابقة، حيث أعلنت عن عدم وجود مجاعة في البلاد، على حد وصفها، وأن عدد الضحايا لم يتجاوز الخمسين في المناطق التي تسيطر عليها.


وأشار الناطق الرسمي باسم حركة المجاهدين علي محمود راجي إلى أن التقارير الدولية “مسّيسة وغير صحيحة”، لكنه أعترف بوجود الجفاف الذي أثر على الرعاة والمزارعين “إلا أنه لم يصل إلى مرحلة الإعلان عن مجاعة خاصة في المناطق التي تسيطر عليها الحركة الإسلامية”، مضيفاً أن الجفاف “محدود والجهود جارية لاحتوائه” و”بفضل الله هطلت الأمطار في بعض المناطق حيث يتجه الناس إلى ممارسة نشاطهم الزراعي”.


ووصف إعلان الأمم المتحدة وجود مجاعة في جنوب الصومال بأنها تقارير سياسية، متهماً المنظمة الدولية بإقحام المجال الإنساني في السياسة لتحقيق أجندات خاصة.



أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق