عربي وعالمي

الاصلاح المخضب باراقة الدماء لا يجدي
وزير الخارجية المصري: سوريا تتجه الى نقطة اللاعودة

 قال وزير الخارجية المصري محمد عمرو اليوم إن الوضع في سوريا يتجه نحو نقطة اللاعودة, مؤكدا ضرورة التحرك السريع لوقف العنف.

وأكد عمرو أن مصر تتابع بقلق شديد التدهور الخطير للأوضاع في سوريا، داعيا الى وقف فوري لاطلاق النار

وأضاف أن الاصلاح المخضب بدماء تراق وشهداء يسقطون بشكل يومي لا يجدي نفعا وحث على التحرك العاجل لاستعادة الثقة المفقودة وتوفير شروط لاقامة حوار وطني شامل يجمع كل أطياف المجتمع السوري وضرورة إجراء الاصلاحات على المستوى الوطني لتجنب مخاطر تدويل لا نريده ولا تحتمله المنطقة.

وأشار أن مصر تواصل مشاوراتها بشكل مكثف مع الدول الشقيقة انطلاقا من مسؤوليتها التاريخية والتزاماتها

للمساعدة على ايجاد مخرج يوقف نزيف الدم في سوريا, ويحقق التطلعات المشروعة للشعب السوري الشقيق .