عربي وعالمي الشعب السوري لن يرض ببشار بعد جرائمه

عزمي بشارة: المواطن السوري حسم أمره في قضيته

أكد المفكر العربي عزمي بشارة أن المواطن السوري حسم أمره ولن يرض أبدا ببشار ولا بحزب البعث بعد الجرائم المرتكبة، ونوه بشارة بأن الشعب السوري لن يتراجع أبدا عن مطالبه.

ويذكر أن عزمي بشارة أشار في وقت إلى ان التغيير في سوريا أمر لا محالة واقع، وإن النظام في سوريا حاله كحال كل الأنظمة العربية المستبدة آيل إلى الزوال،  وأضاف إن النقاش ليس بخصوص إن كانت الثورة في سوريا ستنجح في تغيير النظام، لكنه حول طبيعة التغيير وكيف سيكون.

ورأى أن الحالة السورية هي حالة تندرج ضمن إطار الأنظمة العربية الاستبدادية، مع اختلافات معينة أولها أن النظام السوري أحد الأنظمة التي تستند إلى أيديولوجية حزب حاكم له تاريخه وخلفياته وقاعدته الاجتماعية، وكان في السابق يطرح فكرة جلبت إليها الكثير ممن يحملون أمل تحقيقها، غير أن النظام ابتعد عن تحقيق هذه الفكرة وأقام تحالفات مع أصحاب رؤوس الأموال ورجال الأعمال، مغرقاً في الفساد والقمع الأمني. 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق