عربي وعالمي تركيا: نهاية القذافي عبرة لزعماء المنطقة

المبعوث الليبي في لندن: دور الأطلسي.. “انتهى”

دعا القائم بالأعمال الليبي في لندن محمود الناكوع حلف شمال الأطلسي إلى الانسحاب، بعد توغل الثوار في قلب طرابلس، وبعد أن باتت نهاية القذافي قريبة، ولم يعد هناك خطر من القذافي ولا من آلياته الثقيلة ضد قوات المعارضة، واعتبر أن الأطلسي أدى دورا جيدا جدا بإسكاته آلة الحرب الخاصة بالقذافي.
وسلم الناكوع باحتمال وجود بعض الصعوبات في الايام القليلة المقبلة لان كل ثورة تواجه بعض الصعوبات وربما تحدث بعض الاخطاء.
وأضاف إنه لا تزال هناك بعض جيوب تدعم القذافي وربما يندلع قتال في بعض المناطق لكنه قال إن مقاتلي المعارضة بشكل عام يسيطرون على 95 في المئة من طرابلس ومن البلاد.

وقال الحلف اليوم إنه سيواصل تطبيق تفويض الأمم المتحدة له لحماية المدنيين في ليبيا، وقالت متحدثة باسم الحلف “اذا رأينا ان هناك (محاولات) اخرى للهجوم على المدنيين فسنواصل تنفيذ التفويض.”

من ناحية أخرى، قالت تركيا اليوم إن النهاية المرجحة لحكم معمر القذافي في ليبيا هي درس لزعماء الشرق الأوسط الذين يتجاهلون مطالب التغيير التي ترفعها شعوبهم.

وكانت تركيا عارضت عقوبات على ليبيا وأيضا عارضت تدخل حلف شمال الاطلسي عسكريا هناك لكن في مايو ايار دعت انقرة القذافي إلى التنحي واعترفت بالمعارضة كحكومة شرعية.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق