عربي وعالمي في حين اتهمت طهران الغرب بتشويه الأحداث

سوريا ترفض اقتراحاً إيرانياً لحل أزمتها

كشف السفير الإيراني في موسكو رضا سجادي في مقابلة له مع وكالة أنباء إيران الرسمية أمس الأربعاء أن دمشق رفضت اقتراحاً إيرانياً لوضع حد للأزمة في سوريا التي أكدت لإيران أنها كفيلة بهذه الأزمة.

وقال سجادي الذي كان يتحدث للوكالة الإيرانية من العاصمة الروسية موسكو إن إيران تبذل جهوداً مضنية على مستوى العالم ومن خلال المؤسسات الدولية لتعكس واقع ما يجري في سوريا كما هو، متهماً الغرب بتشويه الأحداث الجارية في سوريا.

ووصف وسائل الإعلام الغربية بالمدفعية قائلاً: “إن نيران مدفعية الإعلام الغربي واتجاهاتها ضد سوريا أكثر كثافة مما يجري على الأرض في هذا البلد المهم والمؤثر في الشرق الأوسط”.

وأضاف سجادي الذي لم يعط تفاصيل إضافية حول الاقتراحات الإيرانية لحل الأزمة السورية قائلاً: “على هذا الصعيد قدمنا اقتراحات إلى سوريا إلا أن الحكومة السورية ترى أنها تستطيع حل مشاكلها بنفسها وأنها ليست بحاجة لمساهمة الدول الأخرى في إيجاد مثل هذا الحل ولكنها تقبل بالاستشارة السياسية فقط”.

يُذكر أن المسؤولين الإيرانيين بمختلف مستوياتهم أعلنوا مراراً دعمهم اللامحدود لحليفهم الاستراتيجي في الشرق الأوسط، أي نظام بشار الأسد الذي يواجه انتفاضة شعبية واسعة تطالبه بالرحيل، ولكن هذه المرة الاولى التي يتحدث فيها مسؤول إيراني عن اقتراح مقدم من قبل بلاده لدمشق بغية حل الأزمة التي تواجهها.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق