عربي وعالمي سعوديون نظموا حملة على الفيسبوك لحجب صفحته

بعثي سوري يدعي أن بشار الأسد رب الناس جميعاً وأنه أفضل من الإله الموجود!

أثارت عبارات استخدمها أحد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” ادعى فيها أن بشار الأسد هو الإله استفزاز عدد كبير من المتصفحين الذين طالبوا بإغلاق صفحة ذلك المستخدم، كما طالبوا بتقديم بلاغات ضده إلى إدارة الموقع.


ونظم عدد من السعوديين حملة عبر الفيسبوك ضد ذلك الشخص الذي أعلن كفره صراحة بزعمه أن الرئيس السوري بشار الأسد “هو ربه ورب الناس جميعاً وأنه أفضل من الإله الموجود” مؤكدين أنه تعمد الإساءة إلى مشاعر الملايين من المسلمين الأمر الذي يستوجب إيقافه على الفور وإزالة صفحته المسيئة.


ودعا السعوديون إلى إيقاف ذلك الشخص عند حده “مؤكدين أن عباراته المكتوبة حملت جرأة على الله عز وجل لم يسبق لها مثيل حتى في زمن النمرود.. ولا في زمن فرعون.


 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق