عربي وعالمي

بعد تجنيدهم ليكونوا إنتحاريين
كرزاي يفرج عن خمسة إرهابيين أطفال!

أمر الرئيس الأفغاني حامد كرزاي بالإفراج عن مجموعة من الأطفال جنّدوا ليكونوا إنتحاريين، بمناسبة حلول عيد الفطر، فيما جدد دعوته المتمردين إلى الإنضمام إلى عملية المصالحة الوطنية التي أطلقتها الحكومة. 

ونقلت وسائل إعلام أفغانية عن متحدث باسم كرزاي قوله إن الأخير أصدر عفواً الأسبوع عن 8 مراهقين إعتقلتهم قوات الأمن الأفغانية بعد تجنيدهم ليكونوا إنتحاريين.

وأضاف أن كرزاي أمر بالإفراج عن 5 من هؤلاء بمناسبة عيد الفطر وإعادتهم إلى عائلاتهم، فيما سيبقى الثلاثة الباقون في كابول لأنهم لا يشعرون بالأمان إذا عادوا إلى ولاياتهم. 

وجدد كرزاي، في حديث إلى الصحافيين في القصر الرئاسي، حثه للمتمردين على الإنضمام إلى عملية السلام التي أطلقتها الحكومة.

وقال “مجدداً أدعو طالبان إلى تسليم أسلحتها التي ترفعها ضد شعبها والإنضمام إلى عملية السلام”.

وحث الشباب على التركيز على تعليمهم من أجل أن يكونوا قادرين على خدمة بلادهم.