عربي وعالمي

ركب مع عائلته سيارة لاندكروزر وتوجه إلى الجنوب
أحد حراس خميس القذافي: معمّر هرب ناحية سبها الصحراوية

كشف أحد حراس خميس القذافي أن الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي كان في طرابلس حتى يوم الجمعة الماضي وتوجه منها إلى مدينة سبها الصحراوية الجنوبية.


ونقلت شبكة “سكاي نيوز” عن الحارس الذي لم تذكر اسمه ويبلغ من العمر 17 عاما، قوله إن القذافي عقد اجتماعا مع ابنه خميس عند الساعة الواحدة والنصف تقريبا من بعد ظهر يوم الجمعة في مجمع في طرابلس تعرض لإطلاق نار كثيف في ذلك الوقت من قوات المعارضة.


ووصل القذافي في سيارة كبيرة وانضمت إليه ابنته عائشة بعد فترة وجيزة.


وأضاف “ركبوا في موكب سيارات “لاند كروزر” وانطلقوا إلى سبها”. وتعتبر سبها إلى جانب سرت مسقط رأس القذافي من البلدات القليلة التي مازالت تسيطر عليها القوات الموالية للقذافي.


وتعد مدينة سبها، التي تقع على بعد 770 كيلومتراً من جنوب العاصمة طرابلس مكاناً أثيراً عند القذافي، حيث اعتاد استخدامها كمحطة لمقابلة الزوار الأجانب داخل خيمة، كان يقول إنها مماثلة للخيمة البدوية التي تربى فيها.