عربي وعالمي

بوتفليقة يمنع أقارب القذافي ومعاونيه من دخول الجزائر

بعد أسبوع من استقبالها لزوجة القذافي وثلاثة من أبنائه أعلنت الجزائر أنها لن تسمح لأي مسؤول ليبي أو أي شخص له صلة قرابة بالقذافي بالدخول إلى أراضيها، في خطوة تسعى من خلالها إلى تخفيف الاحتقان الذي أصاب علاقتها بالمجلس النتقالي الليبي مؤخراً.

وذكرت صحيفة الشروق الجزائرية أن رئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة أصدر تعليمات “صارمة” للأجهزة الأمنية بمنع دخول أي ليبي يثبت أنه شغل منصبًا مسئولًا في عهد القذافي، مضيفة أنه تم إخطار وزارة الخارجية والدفاع والداخلية الجزائرية بضرورة التعامل من هذا المنطلق مع جميع الوافدين إلى الجزائر عبر الحدود الليبية- الجزائرية مع استثناء الحالات الإنسانية الليبية التي يتضح ضرورة التعامل معها وفق مبادئ إنسانية.

وكانت الجزائر قد أعلنت قبل عدة أيام أنه في حال دخول العقيد معمر القذافي إلى أراضيها ستقوم بتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية.