عربي وعالمي

أخيراً.. الحزب الحاكم يوافق على خطة لتنحية صالح

بعد طول انتظار حتى الملل وافق أخيراً الحزب الحاكم في اليمن على تغييرات في خطة لتنحية الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عن السلطة أملا في إنهاء جمود أصاب الحياة في البلاد بالشلل وعزز متشددين يشتبه بوجود صلات تربطهم بتنظيم القاعدة.

وتأتي هذه التغيرات بعد إعطاء الرئيس عبد الله صالح الضوء الأخضر الشهر الماضي للحزب الحاكم وهو حزب المؤتمر الشعبي العام لقبول تعديلات في خطة لنقل السلطة، وتقضي التعديلات التي وافق عليها حزب صالح أن ينقل الرئيس اليمني سلطاته الى نائبه عبد ربه منصور هادي بعد توقيع الاتفاق لكنها تمنحه ثلاثة شهور ليتنحى رسميا عن السلطة بخلاف خطط سابقة اشترطت أن تكون المهلة 30 يوما.

وبعد ترك صالح السلطة تجرى الانتخابات وتشكل المعارضة حكومة وحدة مؤقتة لفترة انتقالية تستمر عامين يظل هادي فيها رئيسا مؤقتا لليمن، وتعمل الحكومة اليمنية خلال الفترة الانتقالية على وضع مسودة دستور جديد واجراء حوار مع جماعات متمردين مثل الحوثيين في الشمال والانفصاليين في الجنوب، وتتطلب الخطة الجديدة أيضا اعادة هيكلة الجيش اليمني في غضون ثلاثة شهور من توقيع صالح للاتفاق. 

Copy link