عربي وعالمي

إيران تشكو واشنطن إلى الأمم المتحدة بعد اتهامها بمحاولة اغتيال السفير السعودي

تقدم السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة محمد خزاعي بشكوى إلى المنظمة الدولية تعبر الاستياء البالغ من الولايات المتحدة بعد اتهام واشنطن إيران بالمساعدة مؤامرة لاغتيال السفير السعودي لدى واشنطن و نسف السفارتين السعودية والاسرائيلية في العاصمة الأمريكية واشنطن .

وقال السفير الإيراني في  خطاب للأمم المتحدة بان جي مون ومجلس الأمن الدولي “أكتب اليكم للتعبير عن استيائنا فيما يتعلق بالاتهامات التي وجهها مسؤولو الولايات المتحدة الي الجمهورية الاسلامية الايرانية بتورط بلدي في مؤامرة اغتيال تستهدف دبلوماسيا أجنبيا في واشنطن.”



واضاف قائلا في الرسالة “الأمة الايرانية تسعى الى عالم خالٍ من الإرهاب وتعتبر دعوات الولايات المتحدة الحالية الي الحرب والتها الدعائية ضد ايران تهديدا ليس موجها فقط اليها بل ايضا الي السلام والاستقرار في منطقة الخليج الفارسي.”



وتابع: “من الواضح ان الاتهام الذي وجهته الولايات المتحدة هو تحرك ذو دوافع سياسية يكشف عن عدائها المستمر منذ وقت طويل تجاه الامة الايرانية”، مؤكداً أن طهران “تدين بشكل قاطع وبأقوى العبارات هذا الاتهام الفاضح”.


Copy link