عربي وعالمي

القذافي: أعطيت الضوء الأخضر للقضاء على الثوار.. والنتائج قريبة

مجموعات مسلحة مندسة بالمناطق التي يسيطر عليها ثوار ليبيا، تلقت أخيراً الضوء الأخضر لتصفية كبار قادة المجلس، وفقا ما أعلن المعتصم بالله القذافي، نجل الزعيم الليبي معمر القذافي. 
 
وقال المعتصم بالله : ”هناك شبابٌ أكدوا لنا أنهم يستطيعون بسهولة تصفية أعضاء مجلس العار، ونحن أعطينا هؤلاء الضوء الأخضر، وسترون النتائج قريباً”.
 
من جهة أخرى, ربط العقيد الليبي الهارب والمختفي منذ أغسطس الماضي، معمر القذافي، ظهوره على الملأ، بقيام أنصاره أولا، بحرق مقرات ومؤسسات المجلس الانتقالي الذي يدير ليبيا حاليا داخل البلاد وخارجها، وتفجير خطوط النفط ومنشآته.
 
جاء ذلك في أول بيان أصدرته أمس «التنسيقية العليا للانتفاضة» التي أسسها القذافي برئاسته، ودعا فيه مؤيديه لـ«ليلة نار»، يتم فيها القيام بـ«حرائق مدبرة لمراكز ومستودعات ومخازن ومؤسسات عمومية يستفيد منها المجلس الانتقالي».
 
كما عرض القذافي نصف مليون دولار لمن يختطف أو يقتل مسؤولا من مسؤولي المجلس. يأتي هذا في أعقاب دعوة القذافي أنصاره للخروج في مليونية سلمية يوم الجمعة المقبل.
 
إلى ذلك, رفعت مفوضية الاتحاد الأفريقى اليوم، الأربعاء، علم المجلس الانتقالى الليبى الذى يسيطر على معظم أنحاء البلاد بدلا عن علم نظام العقيد معمر القذافى.
 
وقال المتحدث باسم رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقى، نور الدين المازنى “إن رفع العلم الليبى الجديد اليوم يأتى تطبيقا لقرار الاتحاد الأفريقى الذى اتخذه فى 20 سبتمبر الماضى فى نيويورك بالاعتراف بالمجلس الوطنى الانتقالى كممثل شرعى للشعب الليبى”.
 
وأضاف “أن الاتحاد الأفريقى ينتظر تشكيل حكومة وحدة وطنية وتعيين ممثل لشغل مقعد ليبيا لدى الاتحاد”.
 
Copy link