عربي وعالمي
بعد حريق المجلة المسيئة للرسول

فرنسا: الثورات العربية بدأت نبيلة.. ولكن انتشلها الإسلاميون!

فرنسا التي عبرت عن إساءة مجلة “شارلى إيبدو” لشخص الرسول صلى الله عليه وسلم بأنها حرية تعبير، اليوم تحذر  من “انتعاش” الثورات العربية بجهود إسلامية؛ حيث قال رئيس مؤتمر أئمة فرنسا حسن شلغومى إن ما آلت إليه الأمور في ما يتعلق بالثورات العربية فى كل من تونس ومصر وليبيا، انطلقت نبيلة وديموقراطية فى البداية، ولكن بدأ فى الوقت الحالى الإسلاميون فى انتشال أمجادها وامتطاء الموجة.
وقال:” أتوجه بحديثى للأوروبيين والغرب فى العموم والصحفيين بالأخص، أن يستيقظوا من غفلتهم ويكفوا عن دعم الإسلام السياسى”، الذى يقوده مجموعة من الأشخاص، يرى أنهم غير متسامحين ويمثلون للمسلمين المعتدلين تهديداً.
وتابع الإمام التونسى الأصل حديثه قائلاً: “ما يحدث اليوم فى العالم العربى خطير جداً”، وأشار إلى أنه صُدم حين تلقى خبر فوز حزب النهضة الإسلامى بالسلطة فى تونس، وقال ” أنا أعرف جيداً المعايير المزدوجة للإسلاميين فأنا مسلم .. تونسى!”.
Copy link