عربي وعالمي

اليمن.. مقتل 9 أشخاص بينهم سعودي و أنباء عن نقل السلطة

تعرضت مدينة زنجبار اليمنية إلى قصف دموي و اشتباكات عنيفة مع مقاتلي القبائل أسفرت عن مقتل 9 أشخاص حسبما ذكر مسؤولون محليون جنوب اليمن.



وصرح مسؤول يمني بأن خمسة متشددين مرتبطين بالقاعدة، بينهم شخص سعودي، قتلوا في قصف وصدامات عند الطرف الشمالي للمدينة التي كانت الحكومة المركزية فقدت السيطرة عليها وقالت انها “حررتها” من المقاتلين الاسلاميين في سبتمبر.

وذكر ان المواطن السعودي، واسمه نايف القحطاني، هو عضو في جماعة انصار الشريعة المرتبطة بالقاعدة.

وذكر مسؤول يمني اخر ان اربعة اشخاص اخرين قتلوا في صدامات في منطقة اخرى من زنجبار.



في الوقت نفسه استمرت الاحتجاجات على حكم الرئيس علي عبد الله صالح في العاصمة صنعاء، والمظاهرات في مدينة تعز الجنوبية تنديدا بقصف القوات الحكومية يوم الجمعة ما اسفر عن مقتل 18 شخصا بينهم أربع نساء وأربعة أطفال وإصابة أكثر من 58 شخصا وتدمير وتضرر عشرات المنازل والمستشفيات.



وقالت وكالة الانباء اليمنية الحكومية (سبأ) ان عبد ربه هادي منصور ادلى بهذه التصريحات خلال اجتماع مع جمال بن عمر مبعوث الامم المتحدة الذي يزور اليمن وسفراء الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الامن في العاصمة صنعاء.

ونقلت سبأ عن هادي قوله: “لدينا جميعا مهمة متمثلة بترجمة قرار مجلس الامن رقم 2014 على ارض الواقع وتلك غاية يجب ان يضطلع بها الحزب الحاكم والمعارضة على حد سواء”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق