عربي وعالمي

القبض على شخص حاول تفجير عدة مواقع في نيويورك

اعتقلت السلطات الأمريكية شاباً يبلغ من العمر 27 عاماً اتهمته بالتخطيط لتفجيرعدد من المواقع من بينها سيارات شرطة ودوائر للبريد فضلا عن عسكريين أمريكيين عائدين من الخارج، ولم تفوت السلطات ذكر ديانة المعتقل الذي تتحدر أصوله من الدومينيكان حيث ذكرت أنه اعتنق الإسلام قبل مدة.



وقال رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرغ في مؤتمر صحفي بنيويورك إن خوزيه بيمنتل البالغ من العمر 27 عاما اتهم بأعتداءات ترتبط بالارهاب، واصفاً  إياه بأنه “ذئب وحيد” وأنه كان يخطط لاستهداف القوات الامريكية العائدة من الخارج.



وأوضح بلومبرغ ان هذا الشخص المتحدر من الدومينيكان والذي اعتنق الاسلام “كان ينوي استخدام قنابل ضد سيارات للشرطة وتجهيزات للبريد وعسكريين عائدين من الخارج”، واتهمه بأنه مناصر “لجماعة القاعدة الارهابية”.



وأشار رئيس البلدية إلى أن المتهم كان يتصرف بدافع فردي، “متأثرا بدعاية القاعدة” ضد ما تقوم به القوات الاميركية في العراق وافغانستان، مؤكدا انه “لم يكن جزءا من مؤامرة خارجية المصدر اكثر اتساعا”.



وكان بلومبرغ يتحدث في المؤتمر الصحفي الى جانب قائد شرطة نيويورك ريموند كيلي الذي قال ان المشتبه فيه “كان تحدث عن قتل عناصر يخدمون في القوات المسلحة الامريكية عائدين من العراق وافغانستان وبشكل خاص عناصر من الجيش الامريكي والمارينز”،مضيفاً: “وتحدث عن تفجير مكاتب بريد في ضواحي واشنطن وسيارات للشرطة في نيويورك فضلا عن مركز شرطة في نيو جرسي”.



واضاف انه كان صنع قنبلة في اغسطس الفائت لكنه صار اكثر نشاطا بعد 13سبتمبر الماضي.



وبيّن ان بيمنتل قد حصل على تعليمات صنع قنبلة من مجلة قريبة من القاعدة ينشرها رجل الدين الامريكي اليمني الاصل الشيخ انور العولقي الذي قتل في غارة امريكية بطائرة بدون طيار في اليمن في سبتمبر الماضي، مضيفاً ان احدى المقالات في المجلة كانت بعنوان “كيف تصنع قنبلة في مطبخ والدتك”.



واوضح رئيس بلدية المدينة ان الشرطة ركبت عبوتين ناسفتين اتهمت المشتبة فيه بالقيام بإعدادهما قبل ان تعرض شريط فيديو لتفجيره سيارة غير محددة.



واتهم المشتبه فيه الذي كان تحت المراقبة منذ مايو عام 2009 بثلاث تهم ترتبط بالارهاب وتهمتين اخريين، ومنها التآمر وحيازة مواد متفجرة حسب وثائق المحكمة.