عربي وعالمي إمكان معاقبة بلدان أخرى تسير على النهج البريطاني

إيران: طرد السفير البريطاني وسحب سفير طهران من لندن

رداً على العقوبات الغربية الجديدة على خلفية البرنامج النووي الايراني المثير للجدل، صوت مجلس الشورى الايراني “البرلمان” الأحد بغالبية كبرى على مسودة قانون تخفض مستوى العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع بريطانيا اثر العقوبات التي فرضتها لندن على طهران الاسبوع الماضي.

وينطوي القرار الايراني على طرد السفير البريطاني من طهران وسحب سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية من لندن، وبمقتضى نص القانون، سيتم خفض العلاقات الاقتصادية والتجارية، الضعيفة اصلا، الى “حدها الادنى”.

وصوت 179 من النواب الـ206 الذين حضروا الجلسة “من اصل 290” لصالح مبدأ خفض مستوى العلاقات بين البلدين قبل ان يبدأوا نقاشا لتحديد تفاصيل هذا الاجراء، فيما رفض اربعة نواب القرار بينما امتنع 11 نائبا عن التصويت الذي بثته الاذاعة الرسمية على الهواء مباشرة.

هذا وقد أثار النواب امكان معاقبة “بلدان اخرى تسير على النهج البريطاني”، وقال رئيس مجلس الشوري الايراني علي لاريجاني محذرا “انها “مسودة القانون” ليست الا البداية”.

من جانبها وصفت الخارجية البريطانية تصويت مجلس الشورى الايراني بطرد سفيرها بالامر “المؤسف”، محذرة من ان بريطانيا سترد “بقوة” اذا تم تنفيذ التهديد.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية ان “تصويت البرلمان الايراني لطرد سفيرنا امر مؤسف”، مضيفا “اذا نفذت الحكومة الايرانية ذلك، سنرد بقوة بالتشاور مع شركائنا الدوليين”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق