عربي وعالمي

السعودية تحاكم مصريين بتهمة إثارة الفتنة والتأليب ضد ولي الأمر.. ومصر تراقب

صرح مصدر دبلوماسى مصرى، بأن القنصلية المصرية العامة فى العاصمة السعودية الرياض تتابع محاكمة مواطنين مصريين اثنين، فى المملكة بتهم إثارة الفتنة والتحريض ضد ولى الأمر والإضرار باللحمة الوطنية ووحدة الدولة ومؤسساتها .

وقال المصدر الدبلوماسى إن القنصل المصرى العام فى الرياض السفير حسام عيسى ، كلف المستشار القانونى للقنصلية بحضور المحاكمة مع المواطنين المصريين، مضيفا : أنه يجرى متابعة الموضوع وما يتم التوصل إليه بشأنه من نتائج .
 
وكانت محكمة في الرياض بالسعودية قد استأنفت النظر بقضية سبعة أشخاص – بينهم مصريان- متهمين بإثارة “الفتنة” و”التأليب ضد ولى الأمر(الملك)”، و”اعتناق فكر تنظيم القاعدة الإرهابي”.
 
وذكرت مصادر إعلامية سعودية أن لائحة الاتهام تشمل التأليب على ولي الأمر وإثارة الفتنة والإضرار باللحمة الوطنية والنيل من هيبة الدولة ومؤسساتها الأمنية والعدلية وإنتاج ما من شأنه المساس بالنظام العام وتخزينه ونشره عبر شبكة الإنترنت، مما نتج عنه إثارة للفتنة ومساعدة وتأييد معتنقي فكر ومنهج تنظيم القاعدة الإرهابي، واعتقاد صحة وسلامة منهج هذا التنظيم القائم على التكفير المنحرف واستحلال الدماء المعصومة والأموال المصونة.
 
ومثل أمام المحكمة في الجلسة ثلاثة متهمين طلب اثنان منهم تحديد موعد آخر لتقديم جوابهما على الدعوى بعد الاجتماع مع وكلائهما، كما طلبا أن يكون تحديد الموعد بعد شهر من الآن وتمت الاستجابة لطلبهما، في حين طلب متهم ثالث إحالته لمستشفى متخصص للعلاج فيه، فوعد رئيس الجلسة بإحالة طلبه للجهات المختصة.
 
وتم إطلاع المدعي العام على جواب أحد المتهمين بالدعوى والذي اعترف فيه ببعض التهم المنسوبة إليه وأنكر بعضها، بينما طلب المتهمون الذي مثلوا أمام المحكمة إطلاق سراحهم بالكفالة ووافقت المحكمة على البت بالطلب في الجلسة القادمة.
 
وحضر الجلسة ستة من ذوي المتهمين وأربعة من المحامين وممثلي هيئة حقوق الإنسان.

Copy link