عربي وعالمي

جيش الأسد يقتل 6 أشخاص بينهم طفل في الزبداني

بعد تعثر اقتحام مدينة الزبداني من قبل قوات بشار الاسد بسبب تصدي عناصر الجيش المنشق والعواصف الثلجية, شدد الجيش السور المعزز بعشرات الدبابات لليوم الثاني على التوالي الحصار الامني على شوارع الزبداني.  



فيما أوقع الهجوم الذي يعد الأكبر منذ انتشار المراقبين العرب في 26 ديسمبر الماضي، 6 قتلى بينهم طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة، وأكثر من 50 جريحاً.   



كما تحدث الناشطون عن حملة قمع مكثفة تشنها قوات النظام على ريف دمشق اعتقاداً منها أن منشقاً بارزاً من الجيش السوري يختبئ بالمنطقة.   



من جانب اخر أكد المرصد الحقوقي مقتل 6 مدنيين آخرين في أحياء حمص ومحافظة إدلب وفي أريحا بريف دمشق مبيناً أن 3 من الضحايا لقوا مصرعهم بالرصاص أمس، بينما توفي الثلاثة الأخرون متأثرين بجروح.  

Copy link