عربي وعالمي

قوات الاسد توقع 21 قتيلاً في إدلب

تعرضة مدينة “إدلب” السورية إلى حملات قتل و إعتقالات من قبل قوات الامن, واسفرت عن سقوط 21 قتيلاً بينهم 5 جنود كانوا يحاولون الانشقاق عن صفوف الجيش.  
وكما اعتقلت القوات الحكومية تسعة طلاب على الأقل، عندما داهمت سكناً للطلاب بجامعة حلب، وذلك بالتزامن مع مقتل ضابط برتبة عميد، بيد من تسميهم الحكومة السورية “مجموعة إرهابية مسلحة”، في ريف دمشق، بينما نددت جماعة “الإخوان المسلمين” بقرار العفو العام الأخير.  
وقالت الهيئة العامة للثورة السورية إن عدد ضحايا مواجهات الاثنين ارتفع إلى 21 قتيلاً، بينهم تسعة في “حمص”، وستة في “إدلب” منهم خمسة جنود منشقين، وأربعة في “الحسكة”، وواحد في “حماة”، إضافة إلى قتيل فلسطيني سقط في مخيم بـ”حمص.”  
كما أصيب أكثر من 20 آخرين في قصف للجيش السوري استهدف مساكن المدنيين في منطقة “الزبداني” بريف دمشق.
Copy link