عربي وعالمي

شهادة الوفاة أثبتت أن الجثة تخلو من أي إصابات والفيديو يظهره بحالة جيدة
الداخلية البحرينية تسوق الأدلة على براءتها من دم “يعقوب”

تكالبت الاتهامات على الداخلية البحرينية من كل حدب وصوب، في خطوة من شأنها أن تزيد الساحة البحرينية التهابًا ثوريًا، وذلك على خلفية وفاة أحد الثوار البحرينين، ويدعى محمد إبراهيم يعقوب في مجمع السلمانية الطبي؛ إذ اتهمت جمعية الوفاق سيارات الداخلية بأنها قامت بدهسه أثناء مطاردته، واصفة المشهد بأن الشاب البالغ من العمر 19 عامًا أصيب بعدما حشر بين سيارتين للشرطة لدى محاولته الفرار أثناء احتجاجه، واعتقل وتعرض للتعذيب بدلا من أن يعالج، حسب ما ذكرت وزارة الداخلية. وقد نُشر فيديو على اليوتيوب، يوضح الصورة، كالآتي:-
 الداخلية البحرينية من ناحيتها، سارعت بكشف سبب “الوفاة الحقيقة”؛ لتنأى بنفسها عن تهمة دهس المُتَوفَى، موثقة ذلك بالفيديو الذي يظهر المتهم وهو في حالة صحية سليمة ويتكلم بشكل طبيعي داخل السيارة، كما نشرت وثيقة الوفاة التي تبين من خلالها أن السبب الأساس في الوفاة، يعود إلى أن المُتَوَفَى كان مصابًا بمرض السكلر، وأن آثاره تضاعفت عليه مما أدى لوفاته، وفق ماذكرت وكالة الأنباء البحرينية، كما بينت شهادة الوفاة الصادرة عن وزارة الصحة أن الجثة خالية من أي إصابات:-
فيديو الداخلية/

شهادة الوفاة/  
Copy link