عربي وعالمي

“العنف” يجمد عمل المراقبين في سوريا

أعلنت جامعة الدول العربية، تجميد عمل بعثة مراقبيها في سوريا بشكل فوري إلى حين عرض الموضوع على مجلس جامعة الدول العربية، بسبب تصاعد وتيرة العنف.
 
وقال  الأمين العام للجامعة  نبيل العربي، أن هذا القرار تم إتخاذه “بالنظر لتدهور الأوضاع بشكل خطير في سوريا واستمرار استخدام العنف وتبادل القصف، وإطلاق النار الذي يذهب ضحيته المواطنون الأبرياء بعد أن لجأت الحكومة السورية إلى تصعيد الخيار الأمني في تعارض كامل مع الالتزامات المنصوص عليها في خطة العمل العربية وبروتوكول مهمة بعثة مراقبي جامعة الدول العربية مما زاد من تدهور الأوضاع الأمنية بشكل خطير وارتفاع عدد الضحايا وإتجاه الأحداث نحو منحى يبتعد تماما عن طبيعة مهمة بعثة الجامعة التي كانت كلفت بالتحقق من التزام الحكومة السورية بتعهداتها”.
Copy link