عربي وعالمي

أعلن تبنيه لخطف الإيرانيين
“السوري الحر” يحرج خامنئي: “اعترف”.. نفرج عن مواطنيك

وضع الجيش السوري الحر المرشد الأعلى للثورة الإسلامية الإيرانية على خامنئى في موقف محرج؛ إذ أعلنت كتيبة الفاروق التابعة لللجيش السورى الحر، احتجازها لسبعة من الإيرانيين المختطفين، وذكر موقع (شام برس) السورى الإلكترونى اليوم السبت أن الكتيبة أعلنت فى بيان لها “أنها ستفرج عن اثنين من المختطفين بشرط إقرار  خامنئي  بوجود عناصر من العسكريين الإيرانيين فى سوريا وسحبهم مباشرة من البلاد”.
يذكر أن حصيلة المختطفين الإيرانيين فى سوريا ارتفعت أمس إلى 18 شخصا، بعدما أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست أن مجموعة مجهولة خطفت 11 من الحجاج الإيرانيين على طريق دمشق، كما تم اختطاف 5 مهندسين فى 20 ديسمبر الماضى فى حمص.
وكانت منظمة سورية تطلق على نفسها اسم (حركة مناهضة المد الشيعى فى سوريا) تبنت أعمال خطف الإيرانيين الخمسة فى مدينة حمص.
كما أعلنت إيران عن اختطاف مهندسين آخرين توجها فى 21 من ديسمبر الماضى إلى المكان فى محاولة للعثور على زملائهما، مشيرة إلى أن المهندسين كانوا يعملون فى مشروع بناء محطة كهرباء قرب حمص.
Copy link