عربي وعالمي

قائد القوة البحرية العُمانية: علاقاتنا بإيران جيدة وأخوية
إيران لدول الخليج: امنعوا التدخلات الخارجية ولا تقحموا أنفسكم في لعبة خطيرة

بعد يومين من قول نائب قائد الحرس الثوري حسين سلامي إن بلاده ستضرب أي دولة تُستخدم قاعدة إنطلاق للهجوم على أراضيها، دعا قائد القوة البحرية في الحرس الثوري الإيراني الأميرال علي فدوي، دول الخليج إلى التعاون مع إيران لإرساء الأمن والحيلولة دون التدخلات الأجنبية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية (مهر) عن فدوي قوله خلال لقاء قائد القوة البحرية العُمانية عبد الله بن خميس بن عبد الله الرئيسي في ميناء بندر عباس، اليوم الثلاثاء، إن “دول منطقة الشرق الأوسط والخليج تمر حالياً في ظروف حسّاسة ومصالحها متشابكة، وليس لدينا سبيل لإرساء الأمن المستديم في هذه المنطقة سوى التعاون والتعامل والحيلولة دون التدخلات التآمرية للدول الأجنبية”.

وشدد فدوي على أهمية التعاون والتنسيق بين دول المنطقة، وقال إن “الأميركيين يعتزمون إقحام بعض الدول العربية في لعبة خطيرة لتحقيق أهدافهم وسياساتهم الشرق أوسطية بواسطة حكام هذه الدول وتحميلهم تكاليفها بغية تحقيق سياساتهم الشريرة”، مضيفاً بأن “سياستنا قائمة على أساس التعامل والتعاون في سياق المصالح المشتركة مع دول منطقة الخليج”.

وأكد فدوي أن مستوى القدرات الدفاعية والعسكرية لإيران بلغ مرحلة عالية ويبعث على الثقة بحيث باستطاعتها التصدي لأي تهديد وعدوان، مضيفاً “يجب على دول المنطقة التعاون والتعامل في ما بينها في إطار المصالح المشتركة والحيلولة دون السياسات السلطوية للدول الأجنبية”.

من جانبه، أشار الأميرال عبد الله بن خميس بن عبد الله إلى العلاقات الجيدة والأخوية بين إيران وعُمان، مؤكداً على تنمية مجالات التعاون بين البلدين، وقال “نعتقد أن دول المنطقة بإمكانها في ظل التعامل والتعاون، السعي لضمان مصالحها المشتركة”.

وكان نائب قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي قال الأحد إن “أي بقعة يستخدمها العدو لشن عمليات عدائية ضد إيران ستكون معرّضة لهجوم إنتقامي من قبل قواتنا المسلّحة”.

 

Copy link