عربي وعالمي

نجاد: إيران حكومة وشعباً ستبقى مع الأسد!

أكد الرئيس الإيراني أحمدي نجاد أن إيران ستبقى حكومة وشعباً مع النظام السوري في كل مواقفه، جاء ذلك خلال لقائه مع الشيخ بدر الدين حسون، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة وحلفاءها يسعون الى إثارة حرب جديدة في المنطقة لكسر خط المقاومة الإسلامية وإنقاذ النظام الصهيوني، على حد وصفه.   
وقال نجاد: “الأعداء يحاولون ضرب وحدة الأمة الإسلامية وبث الفرقة وزرع الفتن بين شعوبها”، مشيراً إلى أن الاحتلال الأميركي زرع الفتن الطائفية والعداوة والبغضاء في المنطقة منذ غزوه العراق. ‏ 
وأضاف: “هيمنة الصهيونية العالمية على القرارات الأميركية وخيارات الحزبين الحاكمين في أميركا تقع تحت أمرة الصهيونية وإن الشعب الأميركي يعاني من هذه الدوامة وإن شعوب أوروبا لا تتمتع بالديمقراطية أيضاً لكونها تخضع لسلطة الرأسمالية والصهيونية”. 
Copy link