عربي وعالمي

حلف الأطلسي: حتى لو صدر تفويض من مجلس الأمن.. لن نتدخل في سوريا

قال الجنرال أندرس فوه راسموسن الأمين العام لحلف شمال الأطلسى، إن الحلف لا يعتزم التدخل فى سوريا حتى فى حالة صدور تفويض من الأمم المتحدة لحماية المدنيين، وحث دول الشرق الأوسط على إيجاد وسيلة لإنهاء العنف المتصاعد.
وقال راسموسن لرويترز اليوم إنه رفض أيضا إمكانية تقديم أى إمدادات أو مؤن لدعم “ممرات إنسانية” مقترحة لنقل مواد الإغاثة للبلدان والمدن التى تتحمل وطأة حملة القمع التى يشنها الرئيس السورى بشار الأسد ضد محتجين يطالبون بالديمقراطية.
وقال فى مقابلة أثناء زيارة لتركيا بمناسبة ذكرى مرور 60 عاما على انضمامها للحلف “لا نعتزم فى أى حال أن نتدخل فى سوريا”.
وبينما عمل حلف الأطلسى بموجب تفويض من الأمم المتحدة لحماية المدنيين فى ليبيا، وحصل كذلك على دعم نشط من قبل دول عربية لم يتحقق أى من الشرطين فى سوريا.
وأبدى راسموسن تشككا عند سؤاله عما إذا كان موقف الحلف سيتغير فى حالة صدور تفويض من الأمم المتحدة.
وقال “لا، لا أعتقد هذا لأن سوريا أيضا مجتمع مختلف.. إنه أكثر تعقيدا من الناحية العرقية والسياسية والدينية، ولذلك السبب أعتقد بالفعل أنه لا بد من إيجاد حل إقليمى”.
وقتل آلاف المدنيين على أيدى قوات الأمن السورية منذ أن بدأت انتفاضة ضد حكم الأسد فى مارس الماضى، وتقول الحكومة إن أكثر من 2000 من الجنود والشرطة قتلوا على أيدى “إرهابيين” مدعومين من الخارج.
Copy link