عربي وعالمي

رئيس مجلس الشورى المصري.. «إخوان»

هيمن الاسلاميون على مجلسي الشعب والشورى في أول انتخابات تجرى بعد اسقاط مبارك (83 عاما)، حيث انتخب عضو قيادي في جماعة الاخوان المسلمين يوم الثلاثاء رئيسا لمجلس الشورى المصري بموافقة 175 عضوا من أعضاء المجلس المنتخبين وعددهم 180.

ورأس جلسة الاجراءات وهي أولى جلسات المجلس محمد حسن المليجي أكبر الاعضاء سنا وأعلن انتخاب أحمد فهمي رئيسا للمجلس وبطلان خمسة أصوات، ولم يتقدم لمنافسة فهمي على رئاسة المجلس أي عضو، وسيعين رئيس الدولة الذي سينتخب قبل انتصاف العام 90 عضوا في مجلس الشوري وفقا لاعلان دستوري صدر بعد اسقاط الرئيس حسني مبارك في انتفاضة شعبية في مطلع العام الماضي.

ويمثل تعيين ثلث الاعضاء استمرارا لما كان معمولا به منذ انشاء المجلس بقرار من الرئيس الراحل أنور السادات عام 1979 وبقيت سلطات المجلس التشريعية غير واضحة.

وفي وقت لاحق انتخب الاعضاء وكيلي المجلس أحدهما عضو بحزب النور وهو حزب سلفي والثاني من حزب الوفد وهو حزب ليبرالي.

وفي كلمة بعد انتخابه قال فهمي وهو مدرس بكلية الصيدلة بجامعة الزقازيق ومقرها مدينة الزقازيق عاصمة محافظة الشرقية التي تقع الى الشمال الشرقي من القاهرة للاعضاء “أعاهدكم أن أكون على مسافة واحدة من الجميع لا تمييز بين أغلبية ومعارضة ومستقلين.”

هذا وسيجتمع الاعضاء المنتخبون في مجلسي الشعب والشوري يوم السبت لانتخاب جمعية تأسيسية تضع الدستور الجديد البلاد.

Copy link