عربي وعالمي

اوباما يطرح خيارين أمام إيران: إما القوة وإما الحل الدبلوماسي

جدد الرئيس الامريكي باراك اوباما تهديداتة لإيران في حال عدم الامتناع عن البرنامج النووي، قائلاً إن بلاده مستعدة لاستخدام القوة ضد طهران. 

وأعرب فأوباما ي الوقت نفسه عن الأسف لكثرة الكلام عن الحرب التي لم تخدم سوى النظام الإيراني عبر رفع أسعار النفط الذي يوفر التمويل لبرنامجه النووي، وشدد على انه لا يزال بإمكان إيران سلوك الطرق الدبلوماسية لحل الأزمة.  

ودعا اوباما في كلمته أمام منظمة “ايباك” التي تعتبر أهم “لوبي” يهودي في الولايات المتحدة، وعشية لقائه مع رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو “طهران إلى سلوك الطرق الدبلوماسية لحل أزمة ملفها النووي”، معتبرا “ان الضغط على إيران في الوقت الحاضر أقوى من أي وقت مضى”.  



 وأضاف “أعتقد جازما بأنه لا يزال هناك مكان للدبلوماسية المصحوبة بضغط معين لحل هذه الأزمة..إن الولايات المتحدة وإسرائيل تؤكدان معا ان إيران لا تملك بعد السلاح النووي ونحن في منتهى اليقظة في مراقبتنا لبرنامجهم”.

Copy link